arrow-right-dark
رجوع
رئيس الدولة يستقبل رئيس وزراء ألبانيا
2024
فبراير
13
|
أبو ظبي

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، ومعالي إيدي راما رئيس وزراء جمهورية ألبانيا، مختلف جوانب العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها ودفعها إلى الأمام خاصة في المجالات التي تخدم التنمية في البلدين، إضافة إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

ورحب صاحب السمو رئيس الدولة، خلال اللقاء الذي جرى في قصر الشاطئ في أبوظبي، بمعالي رئيس وزراء ألبانيا الذي يقوم بزيارة عمل إلى الدولة يشارك خلالها في القمة العالمية للحكومات 2024، ونقل معاليه إلى سموه تحيات فخامة الرئيس بيرم بيغاي رئيس ألبانيا وتمنياته لدولة الإمارات مزيداً من التقدم والنماء، كما حمله سموه تحياته إلى الرئيس الألباني.
وبحث الجانبان، إمكانيات توسيع قاعدة مصالح البلدين المشتركة واستثمار الفرص المتاحة في مسار علاقاتهما من أجل مستقبل أفضل لشعبيهما خاصة تطوير التعاون في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتنموية.

كما تناول اللقاء، الموضوعات المطروحة على جدول أعمال القمة العالمية للحكومات وأهميتها في إثراء الحوار العالمي حول حكومات المستقبل بما يعزز العمل الحكومي لمصلحة التنمية في العالم أجمع.
حضر اللقاء، سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، ومعالي الشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان مستشار الشؤون الخاصة في ديوان الرئاسة، ومعالي محمد حسن السويدي وزير الاستثمار، وعدد من الشيوخ والمسؤولين.